الرياض كما يريدها سلمان

صحيفة عكاظ 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
سعودى 365 دشن الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مساء أمس (الأربعاء) في قصر الحكم، ووضع حجر أساس 1281 مشروعا تنمويا في الرياض، بتكلفة إجمالية تجاوزت 82 مليار ريال، بحضور ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

ووجه الملك سلمان بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالمنطقة في قضايا حقوقية وليست جنائية ممن لا تزيد مديونياتهم على مليون ريال وَاُكْدُ إعسارهم شرعاً وتسديد المبالغ المترتبة عليهم.

ولدى وصول الملك سلمان قصر الحكم، يرافقه رئيس مجلس إدارة الهيئة الريـاض للفضاء الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير راكان بن سلمان بن عبدالعزيز، كان في استقباله أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر، ونائب أمير منطقة الرياض الأمير محمد بن عبدالرحمن، ووزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف.

واطلع خادم الحرمين الشريفين على معرض «سلمان والرياض» الذي أقيم في بهو قصر الحكم بهذه المناسبة، وضم مجموعة من الصور التي تناولت سيرة ومسيرة الملك سلمان في قيادة منطقة الرياض.

بعد ذلك، شاهد خادم الحرمين والحضور فيلماً بعنوان «سلمان.. ذاكرة الرياض» بيّن ارتباط الملك سلمان بمدينة الرياض، ابتداء من نشأته في الرياض على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن (رحمه الله)، مروراً بصدور الأمر الملكي بتعيينه أميراً لمنطقة الرياض، وتوليه مسؤولية قيادة العاصمة، وصولاً إلى النهوض بالرياض إلى المكانة المرموقة التي تليق بها كأحد كبرى الحواضر العالمية الرائدة، وتهيئة العاصمة لإطلاق إمكاناتها وقدراتها التنافسية لتحقيق مستقبل واعد زاخر بالنجاح والازدهار في ظل رؤية المملكة 2030.

عقب ذلك، أديت العرضة الريـاض، التي شارك في أدائها خادم الحرمين الشريفين، ثم شرف الملك سلمان حفل العشاء الذي أقيم بهذه المناسبة.

حضر حفل تدشين مشاريع الرياض التنموية، عدد من الأمراء والوزراء، وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

أمير الرياض : المشاريع تغطي قطاعات التنمية كافة

أكد أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أن المشاريع التنموية التي دشنها خادم الحرمين الشريفين أمس بتكلفة 82 مليار ريال، تغطي قطاعات التنمية كافة في منطقة الرياض.

وذكـر مخاطبا خادم الحرمين، وولي العهد، أَثناء حفل التدشين: «نفخر في إمارة منطقة الرياض بتشريفكم لنا في لفتة أبوية كريمة، وزيارة تاريخية، في مكان ليس بغريب عليكم فأنتم تعرفونه ويعرفكم كيف لا وأنتم قد نشأتم بين أحضانه وصنعتم أمجاده وأسستم لبنيانه وأرسيتم أركانه في علاقة عشق للمكان والزمان وقصة للوطن ترويها الأجيال فتركتم أثرا لا يمحى ومنهجا لا يحيد عن الحق والهدى. لزيارتكم الميمونة اليوم أبلغ الأثر وأقوى الدافع نحو المزيد من العمل والعطاء لتظل الرياض كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يريدها سلمان بن عبدالعزيز أن تكون».

وتـابع «نتطلع في هذه المنطقة الغالية، تحت قيادتكم الحكيمة، وحكمكم الرشيد، كسائر مناطق المملكة، إلى مستقبل واعد يزخر بالمنجزات والنجاح في مختلف قطاعاتها، وفي كافة أرجائها فنيابة عن أهالي الرياض وزملائي مسؤولي المنطقة وباسمي شخصيا أرفع لمقامكم الكريم أسمى ايات الشكر والتقدير والعرفان مقرونة بخالص الدعاء لله أن يمتعكم بالصحة والعافية وأن يمد في عمركم وأن يحفظكم وولي عهدكم الأمين ويديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان».

ولفت الأمير فيصل بن بندر إلى أن «عهد الملك سلمان الزاهر الذي رَأَئت فيه البلاد قفزات تنموية هائلة ومشاريع ضخمة ورؤية ترسم خطى المستقبل بسواعد أبنائها المخلصين يجعلنا مطمئنين أن هذه البلاد تسير وفق ما خططتم لها لتبقى شامخة بمكانتها وراسخة بعقيدتها ومتمسكة بثوابتها وعظيمة بقادتها ومتسلحة بشعبها الوفي، وامتدادا لهذه المسيرة المباركة، نقطف في هذا اليوم المبارك، ثمار غرسكم اليانع، ونتشرف برعايتكم السامية الكريمة، لافتتاح جملة من مشاريع الخير والنماء في منطقة الرياض، ضمن مسيرة النهضة التنموية، والتطوير الطموح الذي تشهده كافة مناطق المملكة في هذا العهد الميمون، تحت قيادتكم الحكيمة، وعضدكم المبارك، ولي عهدكم الأمين، وتحت مظلة رؤية المملكة الطموحة 2030، التي تتسارع فيها الخطى لتعزيز مكانة المملكة، واستثمار إمكاناتها وقدراتها ومقوماتها، واستشراف مستقبلها الواعد».


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع سعودى 365 ، الرياض كما يريدها سلمان ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

ماهر عنتابي

0 تعليق