قصة من جبل القهر.. سبعيني ينجو من السرطان ليقع في معاناة التدهور المادي

سبق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

سعودى 365 يعيش المواطن مداوي محمد النجادي، حالة من التدهور المادي، حيث يعيش بدخل محدود مع أبنائه العاطلين عن العمل، وفي مأوى بات وشيكاً على السقوط، وذلك بعد خروجه من المستشفى نتيجة إجراء عملية جراحية له في مستشفى الأمير محمد بن ناصر بجازان لاستئصال ورم خبيث في وجهه.

وناشدت أسرة "النجادي" التي تسكن جبل القهر، الجهات المعنية الوقوف على حالتها وحالة مسكنها المتدهور، وقلة الدخل ومحدوديته حيث تتقاضى الأسرة مبلغ 2800 ريال فقط في ظل ظروفها التي تعاني منها.

ومن جهته، وقف رئيس مركز الإمارة في جبل القهر جابر الريثي على نقص المواطن وحالته الصحية والمعيشية، وأكد لـ"سبق" أن المواطن مداوي وأولاده العاطلين عن العمل وعددهم ثلاثة يسكنون في منزل بسيط مكون من غرف حج، ومسقوف بهنجر حديد ولا يملكون سيارة لنقل والدهم لمواعيد المستشفى لاستكمال علاجه إلا جيب متهالك لم يستطيعوا الذهاب به إلا لنقل المياه لمنزلهم.

ووعد رئيس المركز برفح حالة المواطن للجهات المعنية ولجهة الاختصاص لمساعدته على ظروفه الصحية والمادية فوراً.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع سعودى 365 ، قصة من جبل القهر.. سبعيني ينجو من السرطان ليقع في معاناة التدهور المادي ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

ماهر عنتابي

0 تعليق