العمري: المساكن أصبحت خالية بسبب رسوم المرافقين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اعلن عبدالحميد العمري، الكاتب الإقتصادي السعودي، أن مغادرة الكثير من الوافدين المملكة، مثل ضربة قوية لأصحاب العقارات الذين رفعوا أسعار الإيجارات بشكل خيالي في السابق.

 

وصرح العمري عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر ” الضربة الأقوى للأسعار (لم تكن متوقعة أبداً كما حدثت الآن)، مضيفاً بأنها ستأتي من إنخفاض إيجارات المساكن نتيجة إخلاء الوافدين مساكنهم ومغادرتهم السعودية.
هذا وأضاف «أكرر للمرة الألف؛ أسعار اليوم أدنى من أسعار أمس! وأسعار الغد ستأتي أدنى من أسعار اليوم!! تباطؤ الطلب في صالح المشتري، وعكس مصلحة البائع 100%».
كما شدد العمري على أن المستأجر الذي يعاني في هذه الفترة من غلاء مسكنه ، عليه مفاوضة المؤخر على خفض السعر بما يناسبه، أو الإنتقال لمسكن آخر بسعر أقل بكثير مما كان يدفعه ، خاصة وأن المساكن أصبحت «خالية ومتاحة».

 

الجدير بالذكر، أن قرار المقابل المالي على المرافقين أدى آلاف الوافدين لترحيل عوائلهم لبلدانهم، الأمر الذي أسهم بشكل واضح في إنخفاض الإيجارات، كما أن بعض أصحاب العقارات فشلوا عن إيجاد مستأجرين بسبب كثرة المعروض وقلة الطلب.

سعودى 365

الكاتب

سعودى 365

أخبار ذات صلة

0 تعليق